يوفنتوس ينتظر الإنتر أو نابولي في النهائي

جريدة الرياضية

تأهل فريق يوفنتوس إلى المباراة النهائية لبطولة كأس إيطاليا لكرة القدم بعد تعادله السلبي مع ضيفه ميلان، الجمعة في أول مباراة تقام بعد استئناف نشاط كرة القدم بإيطاليا بعد فترة من التوقف بسبب فيروس كورونا.

وكانت مباراة الذهاب التي أقيمت على ملعب ميلان انتهت بالتعادل 1-1 ليصعد يوفنتوس للمباراة النهائية مستفيدا من قاعدة احتساب الهدف خارج الأرض بهدفين.

وأهدر البرتغالي كريستيانو رونالدو ركلة جزاء لفريقه في الدقيقة 16، واضطر ميلان لاستكمال المباراة بعشرة لاعبين منذ الدقيقة 17 بعد طرد أنتي ريبيتش.

وينتظر يوفنتوس في المباراة النهائية الفائز من المباراة الثانية للدور قبل النهائي التي تقام، السبت بين فريقي إنتر ميلان ونابولي، علماً بأن نابولي فاز في مباراة الذهاب بهدف نظيف.

وجاءت المباراة متوسطة المستوى، ولم يكن هناك خطورة حقيقية على المرميين بسبب هبوط اللياقة البدنية والذهنية للاعبين نتيجة التوقف الطويل بسبب وباء فيروس كورونا.

وشهدت المباراة استخدام تقنية حكم الفيديو المساعد مرة واحدة بالإضافة إلى استخدام الفريقان لقاعدة التبديلات الخمس التي أقرها الاتحاد الدولي للعبة.